الاعتراض على الاحكام

طرق الاعتراض على الاحكام

حددت النظم العديد من الطرق من أجل الاعتراض على الأحكام الصادرة من المحاكم سواء كانت المدنية أو الجنائية، وبادئ ذي بدء فإن الاعتراض على الأحكام يقصد بها عدم ارتضاء أحد طرفي الخصومة لحكم المحكمة الصادر ضده في الدعوى القضائية على أن يكون ذلك الاعتراض أمام المحكمة الأعلى درجة أي إذا كان الحكم صادر من محكمة الدرجة الأولى في الاعتراض عليه يكون أمام المحكمة الأعلى درجة وهي المحكمة الاستئنافية، سواء كان ذلك في الدعاوى المدنية أو الجنائية أو التجارية.

أنواع طرق الاعتراض على الأحكام وما هو الاستئناف؟

حددت النظم الشرعية والقانونية وعلى وجه الخصوص نظام المرافعات الشرعية نوعين للطرق الخاصة بالاعتراض على الأحكام وهي طرق عادية وأخرى غير عادية.

الطريق العادي وهو الاستئناف.

الطريق الغير عادي وهو النقض والتماس إعادة النظر

ما معنى الاستئناف وما هي صيغة خطاب استئناف حكم؟

ويعد الطعن بالاستئناف هو طريقة لإعادة التناضل من جديد أمام المحكمة الأعلى درجة من التي تصدر النزاع وهي محكمة الاستئناف، بحيث ينقل الاستئناف الدعوى برمتها للنظر فيها مرة أخرى، ويكون ذلك لتمحيص الحكم الصادر من محكمة الدرجة الأولى والتحري والبحث عن وجه الحقوق وذلك لتريث وتبصر قاضي الاستئناف عن قاضي الدرجة الأولى، فأصبحت مهمة القاضي لا تقتصر فقط على الإشراف على الأحكام ولكن إعادة نظر القضية وبحث الوقائع من جديد كلها مرة أخرى.

أسباب اللجوء إلى الاستئناف من أجل الاعتراض علي الاحكام :

هناك أسباب عدة سواء للجوء إلى الاستئناف من جانب الصادر لصالحه الحكم أو الصادر ضده الحكم ومن أهمها:- 

الخطأ في تطبيق القانون من جانب قاضي الدرجة الأولى: وهنا يبين المستأنف سواء كان الصادر لصالحه الحكم أو المحكوم ضده أوجه خطأ محكمة أول درجة في عدم اتباع القواعد والنظم التشريعية والنظامية المنصوص عليها والتي أثرت على الحكم الصادر في الدعوى.

القصور في التسبيب وفساد الاستدلال: ويكون في الغالب السبب القائم عليه الاستئناف في هذا الجزء هو عدم تسبيب المحكمة لأحكامها تسبيب مفصل، الأمر الذي يعد مخالف لقواعد الأنظمة القانونية، أو أن المحكمة قد أصدرت حكمها لصالح الصادر له الحكم بالفعل ولكن قد أغفلت بعض الطلبات المطلوبة من جانبه لذا فهذه الحالة يجوز لمن صدر الحكم لصالحه أن يقوم بالاستئناف.

تشكيل محاكم الاستئناف:

وفقا لنظام الإجراءات الجزائية ونظام المرافعات الشرعية تشكل محاكم الاستئناف من ثلاث قضاة، مع الأخذ بعين الاعتبار بأن الدوائر الجزائية المختصة بالقتل والقطع والرصاص تتألف من خمس قضاة، بشرط أن لا تقل درجة كل قاضٍ عن درجة الاستئناف. 

ونظرا لكثرة الدعاوى التي تختص بها محاكم الاستئناف، فلقد تم تقسيم العمل داخل هذه الدوائر حسب اختصاص كل دائرة  وطبيعة العمل بها ويتنوع اختصاص هذه الدوائر ما بين دوائر استئنافية عمالية وتجارية وجزائية وأخرى تختص بالأحوال الشخصية.

ماهية الأحكام التي يجوز الطعن بالاستئناف وهل يوقف الطعن بالاستئناف تنفيذ العقوبة؟

لا يقتصر اختصاص محاكم الاستئناف وذلك بنظر الأحكام الصادرة من محاكم الدرجة الأولى سواء من جانب الصادر له الحكم أو الصادر ضده، ولكن تختص بنظر الأحكام التالية وهي:-

  • الحكم الصادر بوقف الدعوى سواء تعليقا أو جزاءا.
  • الأحكام الصادرة بصفة وقتية أو مستعجلة مع مراعاة الأوقات المحددة نظاما للاستئناف.
  • الحكم الصادر بعدم اختصاص المحكمة بنظر الدعوى.
  • الأحكام القابلة للتنفيذ الجبري.

طريقة كتابة الاستئناف 

هناك العديد من الأسس لإعداد مذكرة الطعن بالاستئناف ومن أهمها:

  • احسب المواعيد القانونية جيدًا:

إذا كنت ترغب في صياغة استئناف مقبول شكلًا، راعي جيداً المواعيد القانونية المحددة لإيداع مذكرة الاستئناف ويتوقف ذلك على نوع الاستئناف والسبب في حديده من قبل قانون المرافعات الشرعية وقانون المرافعات الجزائية فالإستئناف في القضايا غير الجنائية يكون مدته ثلاثون يوما تبدأ من تاريخ صدور الحكم وعلى العكس الاستئناف في الدعاوى المستعجلة يكون مدته خمسة أيام من تاريخ صدور الحكم.

  • صِغ الوقائع القانونية للدعوى:

عليك بكتابة وقائع الدعوى في بداية صياغة الاستئناف، وكيف بدأت القضية وإجراءات سير جلساتها وإلى ما انتهت.

  • حدد أسباب تقصير المحكمة في الحكم (أسباب الاستئناف):

وهنا يعتبر الركن الأساسي والذى على أساسه سوف تحدد المحكمة وجه النظر في الدعوى إما أن تؤيد الحكم المستأنف  لعدم اقتناعها بأسبابك و إما أن تحكم في الاستئناف وفقا لأسبابك، وغالبا تكون أسباب ناتجة عن خطأ المحكمة في تطبيق القانون أو عدم اتباعها لإجراء قانوني معين، أو أن هناك قصور في تسبيب الحكم وإجمالا في سرد وقائعه أو فساد الاستدلال وإغفال المحكمة لبعض الطلبات المبداة من جانب المدعي أو المدعى عليه.

  • صِغ طلباتك بطريقة قانونية:

وأهم ما يجب أن تنتبه إليه هنا هو نهاية صياغة استئنافك فيجب عليك أن تكتب على وجه التحديد ما هي الطلبات التي ترغب في أن تقضي بها المحكمة وهى على سبيل المثال (قبول الاستئناف من حيث الشكل لقيده في الميعاد القانوني المحدد له)

إلتماس إعادة النظر 

يعتبر إلتماس إعادة النظر هو إحدى الطرق الغير عادية والذي يتطلب طرق خاصة لإيداعه وصياغته وفق ما جاء بنص المادة 200 من نظام الإجراءات الجزائية  ومن أهم هذه الطرق:

  • إذا كان الحكم غيابيا.
  • إذا صدر الحكم على من لم يكن ممثلا تمثيلا صحيحا في الدعوى.
  • إذا كان منطوق الحكم يناقض بعضه البعض.
  • إذا وقع من الخصم غش من شأنه التأثير على الحكم.
  • إذا حصل الملتمس بعد الحكم على أوراق قاطعة في الدعوى كان قد تعذر عليه إبرازها قبل الحكم.

وأما عن من لم يعد الحكم حجة عليه ولم يكن قد ادخل أو تدخل في الدعوى أن يلتمس إعادة النظر في الأحكام النهائية.

ملخص
الاعتراض على الأحكام
اسم المقالة
الاعتراض على الأحكام
الوصف
الاعتراض على الأحكام يقصد بها عدم ارتضاء أحد طرفي الخصومة لحكم المحكمة الصادر ضده في الدعوى القضائية ويكون الاعتراض أمام المحكمة الأعلى درجة
اسم الكاتب
اسم الناشر
منصة العقد للخدمات القانونية
العلامة التجارية للناشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وصلني بالمحامي
ابدأ صياغة عقدك
    
	
        

Main Menu