خمس خطوات لقوة تنفيذية في صياغة عقود تجارية

1 comment

صياغة عقود تجارية، لا يوجد تعريف محدد للعقود التجارية، فهي تحتوي على نفس أركان العقود المدنية، وهي (الرضا، المحل، السبب)، ولكن واقعياً هناك ما يميز صياغة العقود التجارية، وهذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال، والذي سنبدأه بالتعرف على أهمية الصياغة في العقود التجارية.

أهمية صياغة عقود تجارية:

صياغة العقود التجارية؛ وسيلة لا غنى عنها في عالم التجارة، بداية من الشركات العملاقة ومرورا بالشركات الناشئة الصغيرة والمتوسطة ووصولاً إلى التجار أو الأفراد الذين يعملون في التجارة.

فلم يكن مصطلح صياغة عقود تجارية معروفاً في التجارة في العصور القديمة ولأن التجارة أحد أهم وسائل الكسب المشروع، فقد ارتاد الأشخاص الأعمال التجارية منذ زمن بعيد.

ولكن كانت أغلب معاملاتهم تتم بشكل شفوي ولم يكن لصياغة العقود أهمية لديهم، ولكن بعد ما رآه التجار من إخلال في الالتزامات وتهرب من المسؤوليات، وما قد واجهوه من المشاكل؛ حثهم على إدراك أهمية صياغة العقود التجارية، وأصبحت أغلبية معاملاتهم تتم بطريقة الصياغة.

خمس خطوات هامة للوصول إلى صياغة عقود تجارية قوية .

أولا: اكتب قدر المستطاع:

استخدم صياغة العقود كوسيلة أساسية في جميع تعاملاتك التجارية، ولا تعتمد على العقود الشفوية خاصة في الأعمال والمشاريع التجارية الضخمة، ومن الأفضل أن تستعن بالكتابة في جميع العلاقات التجارية حتى في الأعمال الصغيرة، حيث لا غنى لك عن صياغة العقود التجارية لأنها الوسيلة الأقوى في تأدية الحقوق والوفاء بالالتزمات.

ثانيا: استخدم لغة مفهومة للأطراف:

وضوح المصطلحات في صياغة العقود بشكل عام وفي صياغة العقود التجارية بشكل خاص من أهم المميزات التي تعزز من قوة العقد وترفع من قابليته للتنفيذ العملي.

وأحد أسباب أهمية الوضوح والبساطة في صياغة العقود التجارية؛ أن أغلب هذه العقود تكون عقود مستمرة وتحتوي على الكثير من التفاصيل الخاصة بالعمل التجاري، مما يجعل تعامل الأطراف مع هذا العقد أقرب وأطول.

مع ملاحظة ألا تؤثر رغبتك في صياغة العقد بطريقة تتسم بالبساطة والوضوح على دقة اختيار المصطلحات التي لها معانٍ خاصة في القانون.

ثالثا: كن دقيقاً في صياغة العقود التجارية :

من أهم الأمور التي تؤثر في صياغة العقود التجارية الدقة في صياغة الحقوق والالتزامات، فيجب أن يشير الالتزام إلى معنى واحد دون التشتت بين أكثر من معنى، فلا تدع مجال واسع للتفسير بأكثر من طريقة.

فعلى سبيل المثال إذا كنت ترغب في صياغة التزام الطرف الآخر بتسليم البضائع في المخزن الخاص بك (في حين أنه لديك أكثر من مخزن)، فالصياغة الأفضل أن تحدد أي مخزن سيتم فيه التسليم.

رابعا: اكتب أهم البنود الخاصة بالنسبة للعقود التجارية:

أ/ بند سرية المعلومات:

من البنود الهامة التي يجب ألا تخلو منها صياغة العقود التجارية هو بند المحافظة على سرية المعلومات، وهو بند ينص على عدم جواز التصريح بأي معلومات أو بيانات تتم مشاركتها بين الأطراف بموجب العقد أو بسبب العمل، فإذا قام أحد الأطراف بالإفشاء عن هذه المعلومات عُدَّ مخالفاً لبند من بنود العقد، مما يؤدي إلى تلقيه للعقوبة أو التعويض المتفق عليه في العقد.

والسبب في أهمية هذا البند أن الأعمال التجارية تتضمن الكثير من التفاصيل والمعلومات الخاصة بطبيعة العمل، والتي يعتبرها أصحاب الأعمال معلومات سرية يجب حمايتها من الظهور للغير كالمنافسين، الأمر الذي جعل بند المحافظة على السرية بند هام في صياغة العقود التجارية.

ب/ بند الفسخ والإنهاء:

نظراً للطبيعة الإقتصادية للأعمال التجارية فإن البند الذي يُحدد حالات فسخ وإنهاء العقد أحد أهم البنود الخاصة في صياغة العقود التجارية.

ويتضمن بند الفسخ والإنهاء:

  • الحالات التي يجوز فيها فسخ العقد و الحالات التي يجب فيها فسخ العقد.
  • حالات الفسخ باتفاق الأطراف، حالات الفسخ بالإرادة المنفردة و حالات الفسخ المباشر.
  • تحديد الآثار المترتبة على الفسخ.

ج/ بند يُحدد القانون الواجب التطبيق:

غالبا ما يظهرهذا البند بشكل أكبر في صياغة العقود التجارية الدولية، والتي لا يكون أطرافها من نفس الدولة، وبالتالي يقوم الأطراف بالاتفاق على قانون واحد للتطبيق على العقد، حتى يتجنبوا تنازع القوانين.

وقد يعود اختيار القانون الواجب التطبيق في صياغة العقود التجارية إلى المكان الذي سينفذ فيه العقد، قانون دولة أحد الأطراف، أو قانون دولة مشتركة.

د/ بند خاص بتحديد وسائل فض النزاع:

قد يرى الأطراف أن وسائل فض النزاع البديلة كالوساطة أو التحكيم أفضل بالنسبة لطبيعة المعاملة بينهم، ولأن اللجوء على هذه الوسائل أمر اختياري ولا يتم إلا باتفاق الأطراف، فغالباً ما يفضل الأطراف النص عليه وقت صياغة العقود التجارية، لتجنب محاولة الاتفاق فيما بعد لاختيار أحد هذه الوسائل.

فإن لم يقم الأطراف بتحديد وسيلة فض النزاع الاختيارية كالتحكيم في العقد؛ فإنهم ملزمون باللجوء إلى القضاء في حالة نشوء نزاع عن العقد، ولا يجوز لهم مخالفة ذلك إلا بعقد اتفاق منفصل لاختيار الوسيلة الاختيارية لفض المنازعات، كاتفاقية التحكيم.

خامساً: تأكد أن العقد ملزم قانوناً:

قد يحتوي العقد على خطأ ما أو يفتقر لعنصر أساسي، مما يجعله قابلاً للإبطال أو يكون باطلاً بطلان مطلق، مما يُسبب العديد من المشاكل لأطرافه، وخصوصاً في الأعمال التجارية فضلاً عن خسارة المال أو خسارة عملك بأكمله.

ولذلك لتجنب هذه المشاكل من البداية ننصح بالإستعانة بمحامي ليساعدك في صياغة العقود التجارية الخاصة بك، بما يضمن لك الحصول على عقد مُتقن ملزم قانوناً.

ملخص
اسم المقالة
خمس خطوات لقوة تنفيذية في صياغة عقود تجارية
الوصف
صياغة عقود تجارية، لا يوجد تعريف محدد للعقود التجارية، فهي تحتوي على نفس أركان العقود المدنية، وهي (الرضا، المحل، السبب).
اسم الكاتب
اسم الناشر
منصة العقد للخدمات القانونية
Mohamed Fekryخمس خطوات لقوة تنفيذية في صياغة عقود تجارية

1 comment

Join the conversation

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وصلني بالمحامي
ابدأ صياغة عقدك