مذكرة الشروط

مزايا مذكرة الشروط للمؤسسين وشركات التمويل

تم اللجوء إلي مذكرة الشروط لأنه في الوقت الحالي وبعد انتشار شركات تمويل الاستثمار والصناديق الاستثمارية، وكثرة المستثمرين والوسطاء والمصدرين فكانت الحاجة ملحة إلى وجود طريقة تسهل من معرفة نوايا كل منهم على الدخول لإبرام الصفقات التجارية، بالإضافة إلى تقصير المدة المأخوذة لإبرام الاتفاقية النهائية من قبل المتخصصين، مع أخذ رغبة كلا الطرفين في إمكانية التفاوض حول بعض الشروط والبنود قبل التوقيع .

ماهية مذكرة الشروط قانونًا

يُقصد بمذكرة الشروط أو ما يسمى (sheet term)؛ الوثيقة المبدئية التي توضح البنود والمصطلحات وشروط الصفقة التجارية، بالإضافة إلى توفير الكثير لفهم وتنفيذ شروط الصفقة التجارية أو العقد، فضلاً عن إمكانية إضافة العديد من القواعد القانونية والشروط قبل إبرام الاتفاقية، وتقصير طول الفترة التي يتخذها المحامين لإبرام الاتفاقيات النهائية ((final agreement، وغالبًا ما تكون مذكرة الشروط غير ملزمة قانونًا عند توقيع الأطراف لاتفاقيتهم.

الفرق بين خطابات النوايا (LOI) ومذكرة الشروط (term sheet)

ثار العديد من الخلط عند الكثير من الشركات وخاصة مؤسسات تمويل الاستثمار عن ماهية أوجه التشابه والاختلاف بين مذكرة الشروط (sheet term) وخطاب النوايا (LOI).

فكلاهما يتشابه في توضيح الشروط والأحكام المبداه من جانب أطراف العلاقة التعاقدية أو راغبي الدخول في الصفقة التجارية.

ولكن أوجه الاختلاف تظهر في أن خطابات النوايا تتخذ شكل الرسمية، وتكون فقط تأكيداً على نية الأطراف لدخول الصفقة ولتوقيع الأطراف على الاتفاقية النهائية، فضلاً عن كونها تميل إلى الإلزامية مما يميزها بالخطورة إذا انحرفت عن الغرض المقصود من محتواها.

وأما بالنسبة لمذكرة الشروط فإنها لا تتجه في أغلب الأوقات إلى الرسمية أي لا تكون حجة على أطرافها، بل تحتوي على المصطلحات والشروط المرغوب في صياغتها في الاتفاقية أو التفاوض حولها لذا يجب الأخذ في الاعتبار أن تلك المذكرة في الغالب لا تكون إلا مجرد اقتراح وابداء لبنود وشروط ومصطلحات.

ماهية المؤسسات الأشهر استخدامًا لمذكرة الشروط ومزاياها

كثيراً ما نجد مصطلح مذكرة الشروط في عمليات ومؤسسات التمويل الاستثماري وغالبًا ما يبدأ التفاوض من جانب (المصدر أو المستثمر أو الوسيط)، على أن يقوم الراغب في إبرام الصفقة أو الدخول فيها إعداد مذكرة شروط لإظهار مدى جديته في ذلك.

بنود مذكرة الشروط في عمليات تمويل الاستثمار :

  1. أسعار الأسهم.
  2. إعادة تقييم وخفض الأسعار.
  3. حقوق الملكية والتسجيل.
  4. حقوق التصويت.

ولمذكرة الشروط العديد من المزايا ومن أهمها تسريع عملية إبرام الاتفاقية من قبل المتخصصون وإظهار جميع نوايا الأطراف ومدى الجدية فضلاً عن معرفة جميع النتائج المترتبة على دخول الصفقة وجميع التفاصيل قبل توقيع الأطراف للاتفاقية النهائية، هذا بالإضافة إلى أن عدم اتخاذ مذكرة الشروط لشكل معين خفف من حدتها وكثرة اللجوء إليها عن خطابات النوايا التي تعتبر كوثيقة خطيرة إذا لم يتم تحديدها بشكل واضح والدقة في تحديد الأجزاء الملزمة فيه بشكل واضح.

مزايا مذكرة الشروط لمؤسسات التمويل الاستثماري والمؤسسين

  • سهولة التفاوض حول التقييم والتخفيف:

تسهل مذكرة الشروط الكثير على المؤسسين وشركات التمويل الاستثماري لتحديد مستوى التفاوض حول إعادة التقييم والتخفيف.

  • تفصيلات ودلائل التصفية:

يظهر دور مذكرة الشروط في بيان مقدار الأرباح وهو الهدف الأساسي عند لجوء مؤسسات التمويل إلى البيع.

  • سهولة بيع حصص الشركاء أو المساهمين:

تظهر أهميتها في أزهى صورها بالنسبة للشريك المتخارج أو باقي الشركاء والمساهمين، فالشريك المتخارج يرغب في جذب باقي الشركاء للخروج من الشراكة وباقي الشركاء يرغبون في معرفة تفاصيل جوانب التخارج وتفاصيل الشريك الجديد.

 

ملخص
مزايا مذكرة الشروط للمؤسسين وشركات التمويل
اسم المقالة
مزايا مذكرة الشروط للمؤسسين وشركات التمويل
الوصف
يُقصد بـ مذكرة الشروط أو ما يسمى (sheet term)؛ الوثيقة المبدئية التي توضح البنود والمصطلحات وشروط الصفقة التجارية ، الفرق بين خطابات النوايا ومذكرة الشروط
اسم الكاتب
اسم الناشر
منصة العقد للخدمات القانونية
العلامة التجارية للناشر

1 Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + ثلاثة عشر =

وصلني بالمحامي
ابدأ صياغة عقدك

Main Menu