وزارة التجارة: إصدار 95.3 ألف سجل للمؤسسات و9 آلاف للشركات منذ بداية العام

11:41 م - مايو 24th, 2021
أمير القصيم يستقبل وكيل وزارة التجارة

 

قامت وزارة التجارة بإصدار 95.3 ألف سجل للمؤسسات وتسعة ألاف خاصة بالشركات منذ بداية عام 2021.

وفقا لما تم ذكره في في الإقتصادية من المتحدث الرسمي بإسم وزارة التجارة (عبد الرحمن الحسين) بأنه تم إصدار 10521 سجل تجاري من خلال وزارة التجارة السعودية منذ بداية العام الحالي 2021.

وأوضح المتحدث الرسمي بإسم وزارة التجارة السعودية “عبد الرحمن الحسين “أن عدد السجلات التجارية الصادرة للمؤسسات قد بلغ 95368 سجل تجاري رئيسي وفرعي، أما عن السجلات التجارية الصادرة للشركات بلغ عددها نحو 9153 سجل تجاري رئيسي وفرعي، وتم ذكر أن الأنشطة التجارية التي قامت بتصدر القائمة الخاصة بالنشاطات خلال العام الحالي 2021، تمثلت في التجارة الخاصة بالجملة والتجزئة وإصلاح المركبات ذات المحركات، والدراجات النارية، يتلوها الأنشطة الخاصة بخدمات الإقامة والطعام، ثم بعد ذلك النشاط الخاص بقطاع التشييد.

وقام المتحدث الرسمي بتوضيح نقطة هامة وهي أن الوقت التي يتم استغراقه في إتمام إصدار سجل تجاري، تم وصوله إلى 180 ثانية تقريبا، من بداية تقديم الطلب للحصول على السجل التجاري إلى أن يتم إصداره، للمؤسسات الفردية، فإنه عند تقديم طلب إصدار سجل تجاري توفر الخدمة للمتقدم رقم للطلب يمكنه من خلاله متابعة استمرارية لطلبه بطرق أسهل وأسرع وأدق من السابق، مثل الهاتف الجوال والمواقع الإلكترونية الخاصة بموقع وزارة التجارة السعودية.

وتمت الإشارة من المتحدث الرسمي للوزارة إلى أن وزارة التجارة السعودية عملت على تسهيل استخراج السجلات التجارية دون الحاجة إلى مراجعة المبنى الخاص بالوزارة، والإكتفاء بإصدار السجلات التجارية بطريقة إلكترونية فورية، ويتم الموافقة عليه من خلال الموظف المختص.

وقامت وزارة التجارة بدعوة كافة منشآت القطاع الخاص، إلى الاستفادة من عملية إتاحة التفاصيل الخاصة ببيانات السجلات التجارية الخاصة بالشركات والمؤسسات بطريقة مجانية من خلال بوابة (واثق)،وذلك دعما من وزارة التجاره السعودية لقطاع الأعمال وذلك للإستفادة من هذه البيانات بطريقة إلكترونية ضمن التطبيقات الذكية الخاصة بها، تعزيزا للمبادرات الخاصة بتحفيز التجارة الإلكترونية، والتحول الرقمي في المملكة العربية السعودية.

وبجانب ذلك تمكين القطاع الخاص ورفع مستوى موثوقية التعامل الإلكتروني بين المنشآت، ولكي تتم المساهمة في نمو الأعمال ولإيجاد الحلول وفرص جديدة للمنشآت في مختلف القطاعات الخاصة والعامة.

  

Main Menu