جمعية رأس المال الجريء تصدر تقريرها للربع الثاني 2020

12:07 ص - يوليو 28th, 2020

أصدرت جمعية رأس المال الجريء والملكية الخاصة السعودية تقرير الربع الثاني للعام 2020 (سعودي فنتشرز) بالتعاون مع موقع جولة، ليسلط التقرير الأضواء على أهم أخبار قطاع الاستثمار الجريء في المملكة والأرقام المتعلقة بالاستثمارات خلال تلك الفترة، بالإضافة إلى استعراض أبرز أنشطة الجمعية للمساهمة في دعم القطاع. ويأتي التقرير استكمالاً لتقرير الربع الأول.

الاستثمارات خلال الربع الثاني من العام 2020

وحسب ما جاء في التقرير، تضاعفت قيمة الاستثمارات في الشركات السعودية الناشئة خلال الربع الثاني من العام 2020 أربع مرات مقارنة بنفس الفترة من العام 2019، حيث بلغ إجمالي الاستثمارات الجريئة 250 مليون ريال سعودي (67 مليون دولار) في 2020 مقابل 56 مليون ريال (15 مليون دولار) في 2019. على صعيد آخر، واصلت قيمة الصفقات التي شاركت بها الصناديق السعودية بالشركات العالمية الصعود مع بلوغها 241 مليون ريال (64 مليون دولار) في الربع الثاني من 2020 مقارنة مع 157.5 مليون ريال (42 مليون دولار) في الربع الثاني من العام الماضي.

هذا وقد شهد قطاع الاستثمار الجريء في المملكة إغلاق 16 جولة استثمارية للشركات الناشئة السعودية خلال الربع الثاني 2020، ذهب معظمها للاستثمارات في المراحل المبكرة، فيما نفذت الصناديق الجريئة السعودية 15 صفقة استثمار في شركات ناشئة إقليمية وعالمية.

ورغم الفترة الصعبة التي يخوضها قطاع الاستثمار الجريء والاقتصاد بشكل عام عالمياً بسبب جائحة كورونا، فإن الربع الثاني اتسم بالنمو والحركة النشطة في المملكة خصوصاً الاستثمار بشركات تقديم الخدمات السحابية، التقنية المالية، التجارية الإلكترونية، والخدمات اللوجستية والتوصيل.

وبالتزامن مع هذه الفترة الصعبة في الربع الثاني، قامت جمعية رأس المال الجريء والملكية الخاصة بتنفيذ عدة مبادرات للمساهمة في دعم القطاع في ظل أزمة كوفيد-19. كما أشار التقرير إلى تقدم المملكة العربية السعودية إلى المركز 12 في مؤشر توفر رأس المال الجريء في تقرير الكتاب السنوي للتنافسية.

يُشار أن جمعية رأس المال والملكية الخاصة تأسست بقرار من مجلس الوزراء وتعنى برفع مستوى المهنية والاحترافية في قطاع رأس المال الجريء والملكية الخاصة في المملكة العربية السعودية.

الدعم الحكومي

أظهر التقرير أن عدد الصناديق الجريئة التي قامت الشركة السعودية للاستثمار الجريء بالاستثمار بها قد وصل إلى 11 صندوقاً خلال الربع الثاني من العام الحالي، فيما قامت شركة جدا التابعة لصندوق الاستثمارات العامة بالاستثمار بثمانية صناديق من بداية تأسيسها مؤخراً حتى نهاية الربع الثاني.

على صعيد آخر، ساهمت جهود وزارة الاستثمار في النصف الأول من 2020 بارتفاع الشركات الناشئة العالمية في المملكة ووصولها إلى 90 شركة بينها خدمة المدفوعات تابي وخدمة الزراعة الذكية بيور هارفست، وذلك بنمو قدره 28% مقارنة مع نصف 2019 الأول. ويأتي هذا النمو في الاستثمارات الأجنبية داخل المملكة بفضل المبادرات التي تقوم بها وزارة الاستثمار لجذب الشركات الخارجية، والتي أسهمت بانضمام 63 جهة استثمارية بينها 51 صندوق استثمار جريء، 4 مجموعات مستثمرين ملائكيين، و8 مسرعات أعمال.

تطور البيئة التشريعية

شهد الربع الثاني إطلاق هيئة السوق المالية لمشروعي تعديل لائحة صناديق الاستثمار وتعديل القواعد المنظمة للمنشآت ذات الأغراض الخاصة، بالإضافة إلى إطلاق وزارة التجارة والهيئة مشروع الشركات الجديد وذلك لاستطلاع رأي العموم. وقد قامت الجمعية بعقد ورشتي عمل للمستثمرين والمهتمين بالقطاع بالتعاون مع مجموعة من المحامين وذلك لشرح التعديلات والجديدة وأخذ رؤيتهم حيالها ومناقشتها مع كل من الهيئة والوزارة.

الجدير بالذكر أن مشاريع التعديلات المذكورة تعكس مدى الاهتمام الواضح والمميز من الجهات المعنية الحكومية لتطوير قطاع رأس المال الجريء والملكية الخاصة وزيادة تنافسيته عالمياً.

https://jawlah.co/13651

 

جمعية رأس المال الجريء

وصلني بالمحامي
ابدأ صياغة عقدك
    
	
        

Main Menu